رئيس التحرير

محمد ونس

اخر الاخبار
محمد ونس
محمد ونس

المقاطعه الخلجيه لقطر شأن عائلى

تاريخ قطر ملئ عبر حكامها المتعاقبين حتى من قبل القرامطه دائما وابدا على استعداد للتحالف مع اى قوى خارجيه فى سبيل البقاء على كرسى العرش حتى فى ظل الاحتلال ..
فى منتصف القرن التاسع حكم ال ثانى قطر تحت رعايه بريطانيا التى خلصته من التواجد السعودى بعد ضمور الامبراطوريه البريطانيه من القاره الهنديه وبعدها اعلنت انها ستنسحب من الخليج كله فى خلال 3 اعوام بعد انسحاب بريطانيا اعلنت قطر الانضمام إلى إمارات الساحل المتصالح ( ما عرف بأتحاد الامارات العربيه ) والبحرين لتشكيل اتحاد فيما بينهم وبسبب النزاعات الإقليمية خوفا من التدخل السعودى و البحرينى انسحبت قطر من الاتحاد وأعلنت استقلالها في 3 سبتمبر 1971 لتصبح دولة مستقلة ذات سيادة وفقا لمواثيق الأمم المتحده برعايه بريطانيه .. اخيرا القواعد الامريكيه والتركيه ومعاهده دفاع مشترك بين قطر وايران من عام 2010
التاريخ بيقول ان كان فيه صراع قطرى سعودى على الاستقلال واستعانوا بلانجليز عشان يطردوا ال سعود وبعد كدا لما بريطانيا انسحبت من الخليج رفضت تكون تحت عضويه دوله الامارات المتصالحه كون الخليج فى الاساس عائلات ورؤس قبائل ..
الربيع العربى يحتاج وقت كبير لتفعيله كونه يفكك دول ومؤسسات ..الربيع الخليجى لايحتاج الى وقت كونه فى الاساس مفكك لانه مجتمع قبلى ..
هنا ممكن الخطوره التى طلب فيها الخليج قطر ان تتوقف عن دعم مخطط الربيع العربى والذى شارك فيه الخليج بنصيب وافر فى اليمن والتى ادت الى حرب وسوريا التى مازالت تعانى من مخطط التفكيك ..
تصريح البيت الابيض ان المقاطعه الخليجيه لقطر شان عائلى ..على اعتبار ان الامريكان دارسين  جيدا الوضع على الارض والطبوغرافيه السكانيه .. التعامل مع القبائل المتحاربه افضل من التعاون مع دول وفواتيرها حتى ولو دفعوا لك ما عرف بصقفه القرن كونها قليل من فيض
كراسى العروش تتقلص ..العوده الى ما قبل سايكس بيو .. لن يبقى سوى الدول التارخيه لا تستغرب الصمت العمانى كون عمان دوله لها تاريخ الشؤن القبليه المحيطه بها لا تعنيها ..
ويبقى السؤال : هل يمكن ان تنمو المصالح الامريكيه وسط الفوضى الخلاقه بعد تفتيت الدول وفى ظل وكلاء لهم نفوذهم على الارض كايران وتركيا وقطر التى تسعى الى ازاله عقده حكامها التارخيه بالدونيه وقله المساحه ..ولايمكن لاى متابع ان يتجاهل المصالح الاسرائليه التى تبدو وكان مايدور حولها لايعنيها كونها ستتحول الى راعى اقليمى يقود المنطقه بالوكاله ..
بعد انسحاب امريكا من العراق لم تتأثر المصالح الامريكيه على الرغم من ازدياد النفوذ الأيران على الأرض مما كان احد اهم اسباب التقارب الامريكى الايرانى الذى لاقى معارضه من اسرائيل الحليف الرئيسى لامريكا وتخوف وتوجس من الخليج ..امريكا فى حاجه الى البترول وايران تملك اكثر من 16 مليار برميل مستخرج مخزن لكنها فى حاجه الى سوق تمت مكافأتها وتم رفع الحصار وبدات فى البيع وتحتاج الى استثمارات ضخمه فى مجال الاكتشفات النفطيه وقعت عقود مع الجانب الاوربى ..البترول ليس مطمح ايرانى ولكنها تسعى الى نفوذ شيعى
ما المانع من تفتيت دول الخليج الى قبائل انفصاليه تسيطر على الارض ويتم التقسيم وفقا لميثاق الامم المتحده حق الشعوب فى العيش ..وشراء البترول من قبائل انفصاليه برخص التراب وبيعهم سلاح ..
كافه الاحتياطيات النقديه الدولاريه عباره عن صك دين على منظومه الدولار ..خاصه فى ظل نمو البريكس

فى النهايه لن يتبقى سوى الدول القديمه صاحبه المشروع ايران لها مشروع وتركيا لها مشروع حتى قطر تحاول ان يكون لها مشروع مشترك مع جميع الاطراف من اجل البقاء على كرسى العرش المطلب التاريخى لجميع حكامها .. حكام المنطقه و شعوبها امامهم اختبار صعب لأفشال مخطط التفكيك اما انكون دوله او نكون قبائل متحاربه .. سؤال سنرى اجابته قريبا ..  وحده الشعوب تحت رايه وطنيه بعيده عن القبائليه والتعصب الرقم الصعب فى افشال الربيع الخليجى ..

Comments

comments

Powered by Facebook Comments

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>